"فيتش": خروج لبنان من وضع التخلف عن سداد الدين لايزال صعباً

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، إن خروج لبنان من وضع التخلف عن سداد الدين لايزال صعبا بعد الانتخابات غير الحاسمة.وأضافت أن نتائج انتخابات 15 مايو غير الحاسمة في لبنان، تزيد من صعوبة تمكن أي معسكر

"فيتش": خروج لبنان من وضع التخلف عن سداد الدين لايزال صعباً

قالت وكالة فيتش للتصنيف الائتماني، إن خروج لبنان من وضع التخلف عن سداد الدين لايزال صعبا بعد الانتخابات غير الحاسمة.

وأضافت أن نتائج انتخابات 15 مايو غير الحاسمة في لبنان، تزيد من صعوبة تمكن أي معسكر من تشكيل أغلبية حاكمة مستقرة في البرلمان، وفقا لـ"رويترز".

وأشارت فيتش إلى أن الانتماءات السياسية للنواب اللبنانيين ليست واضحة دائما.

وكان مجلس الوزراء اللبناني، أقر الأسبوع الماضي، خطة طال انتظارها للتعافي المالي في آخر جلسة وذلك بعد ثلاث سنوات من الأزمة المالية في البلاد.

وقال رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، إن على النواب الإسراع في اتخاذ الخطوات المطلوبة لتسمية رئيس الحكومة الجديد وتشكيل حكومة جديدة في أسرع وقت ممكن.

وأكد أن بلاده ستواصل المفاوضات مع صندوق النقد الدولي "لتشكيل خارطة الطريق للحل والتعافي وإنجاز الاتفاق النهائي"، محذرا من أنه "ستكون التكلفة أكبر كل يوم إذا لم ندخل خطة التعافي وتطبيقها بالكامل".