الدوري الفرنسي يرد على تصريحات تيباس بشأن مبابي

رد فينسن لابرون رئيس رابطة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم على نظيره خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني الذي هاجم باريس سان جيرمان بعد تمديد عقد كيليان مبابي قائلا إن تشويه تيباس للدوري

الدوري الفرنسي يرد على تصريحات تيباس بشأن مبابي

رد فينسن لابرون رئيس رابطة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم على نظيره خافيير تيباس رئيس رابطة الدوري الإسباني الذي هاجم باريس سان جيرمان بعد تمديد عقد كيليان مبابي قائلا إن تشويه تيباس للدوري الفرنسي ولاعبيه "غير مقبول".

ورفض مبابي، الذي ارتبط اسمه بالانتقال لريال مدريد، عرضا للانضمام إلى بطل إسبانيا في صفقة انتقال حر ومدد عقده مع باريس سان جيرمان حتى عام 2025.

وكان رد فعل رابطة الدوري الإسباني غاضبا على تمديد العقد، وقالت إنها ستتقدم بشكوى ضد باريس سان جيرمان أمام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا) لأن الصفقة تمثل "هجوما على الاستقرار الاقتصادي" لكرة القدم الأوروبية.

وكتب لابرون: نشعر بصدمة أكبر لأنك تقوم بهذا الهجوم مستغلا منصبك كرئيس لرابطة بطولات الدوري الأوروبية التي من المفترض أن تمثل جميع بطولات الدوري في أوروبا بما في ذلك دوري الدرجة الأولى الفرنسي وكعضو في اللجنة التنفيذية للاتحاد الأوروبي لكرة القدم التي يتمثل دورها في تنمية وتطوير المصالح الجماعية لكرة القدم الأوروبية.

وتابع: من الصعب معرفة المضمون الفعلي لرسالتك وما هي صلة تجديد عقد اللاعب مع أحد الأندية في دوري آخر برابطة الدوري الإسباني.

وأضاف: تعتمد هجماتك على رابطة دوري الدرجة الأولى الفرنسي وأحد أنديتنا وهو باريس سان جيرمان وأحد لاعبينا وهو كيليان مبابي على تفسيرك الخاص لعدم الاستدامة المالية وعدم التوازن التنافسي، وهو ما تنسبه دوما إلى دوري الدرجة الأولى الفرنسي وأحد أنديتنا.

وأكمل: حقيقة اتخاذك لهذا الموقف علنا وبشكل متكرر ضد رابطة دوري الدرجة الأولى الفرنسي بشأن هذا الموضوع وتشويه سمعة بطولة الدوري لدينا وأنديتنا أمر غير مقبول وخطأ واضح.

وكتب تيباس على تويتر قائلا إن تمديد عقد مبابي كان "إهانة لكرة القدم" زاعما أن باريس سان جيرمان تكبد خسائر مالية فادحة في المواسم الأخيرة.

ورد لابرون بالقول إن ريال مدريد "أجلس اثنين من اللاعبين الأعلى أجرا على صعيد الكرة العالمية على مقاعد البدلاء" بينما أورد أن مستوى ديون برشلونة "يبلغ 1.5 مليار يورو".

وقال رئيس برشلونة جوان لابورتا في أغسطس الماضي إن ديون النادي بلغت 1.35 مليار يورو (1.45 مليار دولار).

وذكر لابرون أن هجمات تيباس السابقة على لاعبين مثل ليونيل ميسي وسيرجيو راموس اللذين غادرا برشلونة وريال مدريد على الترتيب وانتقلا إلى باريس سان جيرمان كانت أيضا غير مبررة.