إعلان جديد من إيلون ماسك قد يُنعش العملات المشفرة!

أعلن "إيلون ماسك" أن شركته "سبيس إكس" ستبدأ في تلقي المدفوعات بواسطة العملة المشفرة "دوغ كوين"، وذلك على الرغم من انهيار سوق العملات المشفرة، ما يعني أن ماسك ربما يحاول إنقاذ الـ"دوغ كوين" من

إعلان جديد من إيلون ماسك قد يُنعش العملات المشفرة!

أعلن "إيلون ماسك" أن شركته "سبيس إكس" ستبدأ في تلقي المدفوعات بواسطة العملة المشفرة "دوغ كوين"، وذلك على الرغم من انهيار سوق العملات المشفرة، ما يعني أن ماسك ربما يحاول إنقاذ الـ"دوغ كوين" من التدهور.

وكان ماسك الذي يشغل منصب الرئيس التنفيذي لشركتي "تيسلا" و"سبيس إكس" قد عزز العملة المشفرة في الماضي، مما ساعد على دفعها إلى مستويات قياسية قبل عام تقريباً.

وانخفضت عملة "دوغ كوين" المشفرة بأكثر من 70% عن مستوياتها العام الماضي، وذلك وسط موجة هبوط واسعة شملت العملات المشفرة كافة.

وقال تقرير لجريدة "إندبندنت" البريطانية، اطلعت عليه "العربية.نت"، إن ماسك "يبدو أنه يسعى مجدداً إلى خطف الأضواء مرة أخرى، حيث أعلن عن دعمه للعملات المشفرة في متجر سبيس إكس".

وقال ماسك في تغريدة على "تويتر": "يمكن شراء السلع من تيسلا باستخدام عملة دوغ كوين، وقريباً يمكن استخدامها في شركة سبيس إكس أيضاً".

وأشار ماسك الى أن شركته "سبيس إكس" قد تجعل من الممكن الدفع بالعملة المشفرة مقابل الحصول على اشتراكات في خدماتها، وكتب ردًا على أحد المتابعين الذي سأل: "ربما يوماً ما".

وأدت التغريدات التي نشرها ماسك إلى ارتفاع سعر الدوغ كوين مباشرة، حيث ارتفع بنسبة 10% على الفور قبل أن يستقر مرتفعاً بنسبة 8% مقارنة بما كان عليه قبل تصريحات ماسك.

وتقول "إندبندنت" إن اهتمام ماسك بالدوغ كوين زاد بشكل ملحوظ العام الماضي عندما كان ينشر بانتظام حول العملة المشفرة، حيث دفعت تغريداته السعر إلى ارتفاعات هائلة، والتي وصلت إلى ذروتها عندما ظهر في أحد البرامج التلفزيونية الشهيرة.