وزير الطاقة السعودي: فجوة بين أسعار الخام والوقود 60% لنقص طاقة التكرير

قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم الاثنين، إن الفجوة بين أسعار النفط الخام وأسعار وقود الطائرات والديزل والبنزين، تبلغ نحو 60% في بعض الحالات، بسبب نقص طاقة التكرير.وأكد

وزير الطاقة السعودي: فجوة بين أسعار الخام والوقود 60% لنقص طاقة التكرير

قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، اليوم الاثنين، إن الفجوة بين أسعار النفط الخام وأسعار وقود الطائرات والديزل والبنزين، تبلغ نحو 60% في بعض الحالات، بسبب نقص طاقة التكرير.

وأكد الأمير عبدالعزيز، في جلسة على هامش مؤتمر مستقبل الطيران المنعقد في السعودية، أن الوعي المتزايد لدى الناس يزيد من الضغوط لتخفيض الانبعاثات الضارة، مشيرا إلى جهود المملكة في ابتكار وقود منخفض الكربون، الذي سيكون بمثابة وقود التحول.

وأضاف أن "السفر استهلاك والناس يقومون بخيار أنهم يودون السفر مع انبعاثات كربون أقل، لذلك نعمل مع الصناعة ولدينا برنامج الاستدامة ونعمل مع الجهتين، كما نعمل مع مصنعي المحركات ونعمل معهم على المواد، ولذلك (سابك) تتعامل مع العديد من المصنعين على الألياف وألياف الكربون والبوليمرات".

وتابع وزير الطاقة السعودي: "نعتقد أن الاستخدام الأمثل للبوليمرات وألياف الكربون سيسهم في التحسين المتواصل للوزن، علما أننا نجحنا في تخفيض الوزن 53% فقط بفضل المكونات الداخلية، كما نعمل أيضا على وقود الطائرات ونؤمن بقوة أن وقود الطائرات المنخفض الكربون سيكون وقود التحول"

وكانت أسعار النفط، تراجعت اليوم الاثنين، إلى جانب أسواق الأسهم في آسيا، بفعل مخاوف من أن يتسبب ركود عالمي في تراجع الطلب على النفط، في حين يتطلع المستثمرون إلى محادثات الاتحاد الأوروبي بشأن حظر النفط الروسي الذي من المتوقع أن يسفر عنه شح في الإمدادات العالمية.