مسؤول للعربية: هكذا عوضت مصر تراجع السياح الروس والأوكران

قال رئيس هيئة تنشيط السياحة في مصر عمرو القاضي، إن القطاع السياحي انتعش بأسرع من المتوقع بعد أزمة كورونا، وإنه تم تعويض تراجع عدد السياح الروس والأوكران بعد اندلاع الحرب عبر زيادة الأعداد من دول

مسؤول للعربية: هكذا عوضت مصر تراجع السياح الروس والأوكران

قال رئيس هيئة تنشيط السياحة في مصر عمرو القاضي، إن القطاع السياحي انتعش بأسرع من المتوقع بعد أزمة كورونا، وإنه تم تعويض تراجع عدد السياح الروس والأوكران بعد اندلاع الحرب عبر زيادة الأعداد من دول أوروبية أخرى.

وأضاف القاضي في مقابلة مع "العربية"، على هامش سوق السفر العربي المنعقد في دبي، أن الربع الأخير من عام الماضي شهد زيادة الإقبال على زيارة مصر عند نفس المستويات المسجلة قبل جائحة كورونا في عام 2019.

وأوضح أن التعافي السريع كان نتيجة جاهزية المقصد السياحي المصري وعودة العمل سريعا بعد الإغلاق، واستعادة الطاقة الفندقية بالكامل.

وأفاد القاضي بأن مصر نجحت في استعادة ثقة السائح الدولي في توفير إقامة صحية وآمنة وسط الإغلاقات العالمية، مؤكدا أن الدولة لديها فرص لزيادة أعداد السياح خلال الفترة المقبلة.

وكشف أن عدد السياح الروس والأوكران يمثلون 35% من السياحة الوافدة لمصر قبل الحرب الأخيرة، مشيرا إلى تفعيل خطط لتنشيط كل الأسواق المتاحة لتعويض النقص، لذلك لم تتأثر حركة السياحة خلال شهر مارس بسبب اندلاع الحرب.

ولفت إلى تركيز الترويج السياحي على الأسواق الأوروبية الأخرى تحديدا ألمانيا وإنجلترا وإيطاليا وإسبانيا.