الجنيه المصري يسجل أعلى مستوياته في أكثر من 3 أسابيع

سجل الجنيه المصري اليوم الأربعاء أعلى مستوياته في أكثر من ثلاثة أسابيع، وذلك بعد يوم من صدور بيانات تشير إلى قفزة في تضخم أسعار المستهلكين.وأظهرت بيانات رفينيتيف أن الجنيه المصري بلغ مستوى 18.38 جنيه

الجنيه المصري يسجل أعلى مستوياته في أكثر من 3 أسابيع

سجل الجنيه المصري اليوم الأربعاء أعلى مستوياته في أكثر من ثلاثة أسابيع، وذلك بعد يوم من صدور بيانات تشير إلى قفزة في تضخم أسعار المستهلكين.

وأظهرت بيانات رفينيتيف أن الجنيه المصري بلغ مستوى 18.38 جنيه مقابل الدولار اليوم بارتفاع طفيف عن مستوى 18.43 الذي سجله أمس الثلاثاء.

وكانت آخر مرة لامس فيها الجنيه المصري هذا المستوى في 17 أبريل/نيسان.

وأظهرت بيانات الجهاز المركزي المصري للتعبئة العامة والإحصاء أمس أن تضخم أسعار المستهلكين بالمدن المصرية قفز إلى 13.1%، على أساس سنوي في أبريل/نيسان.

كانت قيمة العملة قد نزلت 14%، في 21 مارس/آذار بعد نحو عام ونصف العام دون تغير يذكر.

يأتي صعود الجنيه مقابل الدولار بعد أن وجه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، أمس الثلاثاء، باستثناء مستلزمات الإنتاج والمواد الخام من الإجراءات التي تم تطبيقها مؤخرا على عملية الاستيراد، وذلك بالعودة إلى النظام القديم من خلال مستندات التحصيل.

كما وجه بتشكيل مجموعة عمل برئاسة رئيس مجلس الوزراء، وعضوية كل من محافظ البنك المركزي، ووزير المالية، ووزيرة التجارة والصناعة، وجهات الاختصاص الأخرى، للمتابعة الدورية والتقييم المنتظم لمنظومة إجراءات الاستيراد ومدى تلبيتها لاحتياجات عملية الإنتاج.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقده الرئيس السيسي، أمس الثلاثاء، مع المجموعة الوزارية الاقتصادية، بحضور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي؛ لمتابعة إجراءات التعامل مع تداعيات الأزمة الاقتصادية العالمية على مصر.