أول هيئة تنظيمية في العالم.. دبي تدخل عالم "ميتافيرس"

أعلنت إمارة دبي عن دخول سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية عالم ميتافيرس وتأسيسها مقرا رسميا في العالم الافتراضي "ذا ساند بوكس".وقالت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، الاثنين، إن "سُلطة دبي لتنظيم

أول هيئة تنظيمية في العالم.. دبي تدخل عالم "ميتافيرس"

أعلنت إمارة دبي عن دخول سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية عالم ميتافيرس وتأسيسها مقرا رسميا في العالم الافتراضي "ذا ساند بوكس".

وقالت وكالة الأنباء الإماراتية "وام"، الاثنين، إن "سُلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضيّة أول هيئة تنظيمية في العالم تدخل عالم الميتافيرس".

كما أوضحت أن ذلك يعكس "ثقة حكومة دبي بأن الأصول الافتراضية جزء لا يتجزأ من الاقتصاد الرقمي المستقبلي، وتؤكّد استعدادها لترسيخ مكانة الإمارة عاصمةً للأصول الافتراضية في العالم".

ويتكون عالم ميتافيرس الذي تصفه "ميتا" وشركات أخرى بأنه مستقبل الإنترنت، من مجموعة من الأكوان المتوازية، يتم الوصول إليها بشكل أساسي من خلال منصات الواقع المعزز والافتراضي.

مرحلة جديدة

من جانبه، قال ولي عهد دبي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم "اليوم تتواجد أول سلطة حكومية في إمارة دبي في عالم الميتافيرس لتدشن مرحلة جديدة في تقديم خدماتنا الحكومية والتنظيمية والرقابية لجمهور مفتوح وعابر للحدود عبر أدوات مستقبلية حديثة".

كما أضاف الشيخ حمدان " تعمل سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية على بناء قطاع اقتصادي جديد يخدم اقتصادنا الوطني ويسهم في توفير فرص استثمارية واقتصادية للمتعاملين عبر توفير حلول تنظيمية آمنة ومستدامة".

وتأسست سلطة دبي لتنظيم الأصول الافتراضية في شهر آذار/مارس الماضي بموجب أول قانون لتنظيم الأصول الافتراضية في الإمارة.

وتهدف هذه السلطة إلى " الإسهام في جذب الاستثمارات والشّركات العاملة في مجال الأصول الافتراضيّة لتتّخذ من الإمارة مركزاً لأعمالها، وتوفير النُّظم اللازمة لحماية المستثمرين والمتعاملين في الأصول الافتراضيّة".

ارتفع الاهتمام بالميتافيرس منذ تشرين الأول/أكتوبر الفائت بعد قرار "فيسبوك" جعل هذه الفكرة مشروعها الجديد، وذهبت المجموعة إلى أبعد من ذلك بإطلاق تسمية "ميتا" على شركتها الأم.